الحديث الحسن (شرح المنظومة البيقونية)

من ويكي الجامعة, مركز التعليم الحر
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Nuvola apps kwrite.png

قول البيقوني في منظومته عن الحديث الحسن[عدل]

والحسن المعروف طرقا وغدت .... رجاله لا كالصحيح اشتهرت

Nuvola apps korganizer.svg

سلسلة الدروس[عدل]

الصفحة الرئيسية
الدرس السابق
  • الحديث الصحيح (شرح المنظومة البيقونية) 75%.svg المستوى(2)
الدرس التالي
الأمثلة والتمارين
الإختبارات

تعريف الحديث الحسن[عدل]

أختلف العلماء في تعريف الحديث الحسن فقال فيه الإمام الذهبي في الموقظة " وفي تحرير معنى الحديث الحسن اضطراب، ولا تطمع بأن للحسن قاعدة تندرج كل الأحاديث الحسان فيها، فأنا على إياس من ذلك " ومن هذه التعريفات.

تعريف الخطابي في معالم اللسنن[عدل]

عرف الخطابي الحديث الحسن بقوله :"هو ما عرف مخرجه واشتهر رجاله, وعليه مدار أكثر الحديث, وهو الذي يقبله أكثر العلماء ,ويستعمله عامة الفقهاء ".

  • أنتقد يعض العلماء هذا التعريف بسبب أنه : ينطبق التعريف على الحديث الصحيح أيضاً.

تعريف البيقوني في البيقونية[عدل]

عرف البيقوني الحديث الحسن بقوله: والحسن المعروف طرقا وغدت .... رجاله لا كالصحيح اشتهرت. أي (ما أتصل سنده واشتهر رجاله ولكن رجاله ليسوا بتامّي الضبط كرجال الصحيح. )

  • أنتقد يعض العلماء هذا التعريف بسبب أنه : لم يذكر الشذوذ ولا العلة.

تعريف الحافظ بن حجر في النخبة[عدل]

عرف الحافظ بن حجر في النخبة الحديث الحسن بقوله: ما اتصل إسناده ورواه عدل خفيف الضبط عن مثله من غير شذوذ ولا علة .

تعريف الإمام الترمذي في الجامع الصغير[عدل]

عرف الترمذي الحديث الحسن بقوله: ما رواه راوٍ ليس بمتهم بالكذب وتعددت طرقه من غير شذوذ .

  • أنتقد يعض العلماء هذا التعريف بسبب أنه : لم يذكر اتصال السند و لم يذكر العلة وأشترط الاتهام بالكذب ولم يذكر المتروك و المخلط كثيراً ونحوهم.

تعريف ابن الجوزي[عدل]

عرف ابن الجوزي الحديث الحسن بقوله: ما فيه ضُعفٌ قريب محتمل .

  • أنتقد يعض العلماء هذا التعريف بسبب أنه : غير واضح الحد وقد يطلق على أنواع أخرى من أنواع الحديث.

تعريف ابن الصلاح[عدل]

عرف ابن الصلاح الحديث الحسن بتقسيم تعريف الحسن إلى قسمين :-

  1. الحسن لذاته : " هو ما رواه العدل خفيف الضبط مع اتصال السند ".
  2. الحسن لغيره : " هو ما رواه الضعيف إذا كثرت مخارج أسانيده، وتعددت طرق حديثه ".
  • أنتقد يعض العلماء هذا التعريف بسبب أنه : ترك الشذوذ والعلة القادحة .

تعريف الذهبي[عدل]

عرف الذهبي الحديث الحسن بقوله: الحَسَنُ ما ارتَقَى عن درجة الضعيف، ولم يَبلُغ درجةَ الصحَّة.

أقسام الحديث الصحيح والحسن[عدل]

  1. الصحيح لذاته : هو الحديث الصحيح .
  2. الصحيح لغيرة : هو الحديث الحسن إذا تعددت طرقة .
  3. الحسن لذاته : هو الحديث الحسن .
  4. الحسن لغيره : هو الحديث الضعيف إذا تعددت طرقة وأصبح يقوي بعضها بعضاً ويسمى الضعيف المنجبر وقد اختلف العلماء في وجود

الأقوال في الحديث الحسن لغيرة[عدل]

الحديث الحسن لغيرة على ثلاثة أقوال هي :-

  1. الحديث الحسن لغيره غير موجود ولا يمكن أن تصحح حديث ضعيف بمجموع طرقه أو بمجموع شواهده .
  2. الحديث الحسن لغيره موجود إذا اتصف بأحد هذين الوصفين :-
    1. تعددت طرقه من شاهد واحد.
    2. تعددت شواهده من عدة من الصحابة.
  3. الحديث الحسن لغيره موجود ولكن بشروط هي كالتالي :-
    1. أن يكون إسناده لم ينزل إلى مرتبة الضعيف، وفي نفس الوقت لم يصل إلى رتبة الحديث الحسن لذاته.
    2. أن تكون له مراسيل كثيرة صحيحة تتعاضد وموقوفات على الصحابة تشهد له .
    3. أن لا يكون هناك ما يخالف هذا المتن من أحاديث صحيحة.